أكتوبر 22, 2020

رئيس مجلس الإدارة أ/ على عزالدين

مدير التحرير ا زكريا سرور

حريق القمامة والتلوث البيئي يقتل المواطنين ببطء

اولاد نصير خارج نطاق الخدمه

كتب/ محمد حسن الشريف

تعانى قرية اولاد نصير التابعة لمحافظة سوهاج من الاهمال الشديد والتجاهل من المسؤلين، حيث تراكم القمامة بين شوارعها.
وإيضآ تحتوى على شوارع بدون إضاءه وبقايا ترعة السوهاجيه التى تحولت إلى مكان لتجمع القمامة وتفوح منها روائح كريهه تؤذى المواطنين.
والمشروع الوحيد الموجود فى القريه هو مجمع مدارس اولاد نصير وإيضآ محاط بالقمامه وجثث الحيوانات، بدلا من أن يكون محاط بالاشجار التى تعطى منظر حضارى لائق بمجمع مدارس.

تم اقتراح مشروع فى عصر النظام السابق لانشاء حديقة بالقرب مجمع المدارس تحت رعاية السيدة سوزان مبارك
وبعدالتصوير والشو الاعلامى لهذا المشروع تم وقفه واصبحث الحديقة عبارة عن مقلب لتجميع نفايات القمامه القادمه من المحافظة والتى تسبب روائح كريهه للكبار والصغار ومكان لنشر الامراض.
وعند الوصول للوحدة الصحيه نجد مخالفات فى ظل عدم وجود رقابة على الاطباء فكل الاعتماد فى الوحدة الصحيه على الممرضات بالاضافه إلى سوء الخدمه وعدم توفر غرف مجهزه او إسعاف.

كما يوجد إيضآ العديد من المخالفات والبناء على أرض الدوله والتى استغلها بعض الناس فى البناء لغلق الشوارع فى منطقة ترعة السوهاجيه المردومه.

فهل يعقل أن تقيم المحافظه مدخل لتلك القرية و تتناسى مشاكل القرية نفسها؟

لذلك نستغيث ب اللواء طارق الفقى محافظ سوهاج
ونطلب منه النظر لحال المواطنين فى قرية اولاد نصير وتوفير حياة كريمة لهم