إغتصاب مريضة سرطان بعد جرعة “الكيماوي

 

كتبت د غادة مصطفي

قامت محكمة جنايات شبرا الخيمة، أمس الأربعاء،بتجديد حبس متهمين اثنين، واقعا سيدة مريضة بالسرطان، بعدما خرجت من المستشفى عقب تلقي جرعة الكيماوي الخاصة بها، وقررت المحكمة تجديد حبسهما 45 يوما.

حيث وصلت”سيدة” لإحدى مستشفيات قليوب، لتلقى علاج الكيماوي، وكانت ترافقها ابنتها الصغيرة،و بعد أنتهاء جرعة كيماوي المخصصة لها جلست بعض الوقت لالتقاط أنفاسها بعد العلاج الحارق الذي اخترق جسدها، وخرجت ابنتها لاستيقاف “توك توك”، لتوصيلهما إلى المنزل، ثم عادت لوالدتها لتساعدها فى السير حتى وصلتا إلى التوك توك. وفى الطريق فكّر السائق فى ارتكاب الواقعة، ولضمان قضاء وقت آمن مع ضحيته التى تئن من العلاج الكيماوي، أجرى اتصالا بصديق له، واتفق على أن يتقابلا في الطريقواتفقا على أن يسلكا طريقا آخرا غير التى حددته المجني عليها، لارتكاب جريمتهما، وفجأة دخلا فى طريق مهجور فى منطقة زراعية.. فى المقعد الخلفي كانت المجني عليها لا تقوى على مقاومة ولا استغاثة.

ثم أشهر أحد المتهمين سلاحا أبيض “سكين”، ووضعه على رقبة الطفلة الصغيرة، مهددا الأم بذبح ابنتها مالم تترجل من “التوك توك” لارتكاب جريمتهما، فما كان منها إلا أن رضخت لهما، وتناوبا فعلتهما.ثم ، لاذ المتهمان بالهرب، حتى تمكنت الطفلة من الاستغاثة بأحد المارة_ بعد مرور وقت_ وأبلغوا الشرطة، والتى حضرت وحررت محضرا بالواقعة، وتمكنت من تحديد هوية المتهمين، والقبض عليهما.

باشرت النيابة العامة التحقيقات مع المتهمين، وأمرت بحبسهما احتياطيا على ذمة الواقعة، ومثُل المتهمان أمام المستشار سامح عبد الحكم، رئيس محكمة جنايات شبرا الخيمة، للنظر فى أمر حبسهما، وأمر بتجديد حبسهما لمدة 45 يوما.

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *