أكتوبر 29, 2020

رئيس مجلس الإدارة أ/ على عزالدين

مدير التحرير ا زكريا سرور

توصيل الغاز الطبيعى للعلمين والحمام والضبعة ومشروعات اخرى على الطريق

تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الموقف التنفيذي للمشروعات التنموية والخدمية الجاري تنفيذها في محافظة مطروح، وكذا الموقف الحالي للتصالح في مخالفات البناء بالمحافظة، في إجتماع عبر تقنية الفيديو كونفرانس، مع اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء خالد شعيب، محافظ مطروح، واللواء عماد الكدواني، مدير أمن مطروح.

ووجه رئيس الوزراء خلال الاجتماع على اهمية المضي في استكمال المشروعات التي يتم تنفيذها في مختلف القطاعات على أرض محافظة مطروح، بما يحقق الهدف من تحسين الخدمات لأبناء الوطن في هذه البقعة الغالية، وشدد على ضرورة التعامل بحسم مع إزالة مخالفات البناء الجديدة لدى حدوثها، وقبل تفاقم المشكلة، من خلال “الوأد في المهد”، محذراً من أنه لن يتم السماح بأية مخالفة جديدة مع إنهاء هذا الملف.

وخلال الاجتماع، استعرض اللواء خالد شعيب، محافظ مطروح، المشروعات التي تم تنفيذها بالمحافظة ضمن الخطة الاستثمارية للعام المالي 2019/2020، لافتاً إلى أن استثمارات هذه الخطة بلغت نحو 1.4 مليار جنيه، منها 1.2 مليار تمويل ذاتي من موارد المحافظة، وشهدت تنفيذ مشروعات، تشمل 155 مشروعاً في قطاع الكهرباء، و170 مشروعاً لرصف الطرق، بطول حوالي 500 كم، وكوبري للمشاة، و 328 مشروعاً في مجال تحسين البيئة، و 108 مشروع لتدعيم الوحدات المحلية، و 25 مشروعاً في مجالات الأمن والإطفاء والمرور.

كما عرض المحافظ المشروعات الجاري تنفيذها بالخطة الاستثمارية للعام المالي 2020/2021، بإجمالي 348 مشروعاً، تصل تكلفتها إلى حوالي 869.2 مليون جنيه، منها 88 مشروعاً في قطاع الكهرباء، و 112 مشروعاً لرصف الطرق، و 109 مشروعات في مجال تحسين البيئة، و 26 مشروعاً لتدعيم الوحدات المحلية، فضلاً عن 13 مشروعاً في مجالات الأمن والإطفاء والمرور.

وأشار إلى أن مشروعات قطاع الكهرباء تشمل مد وتدعيم شبكات كهرباء وإنارة تجمعات محرومة وشراء مهمات إنارة، فيما تأتي مشروعات الرصف في صورة رصف للطرق ورفع كفائتها، وإعادة الشيء لأصله بالمدينة وقرى المركز بطول 92.5 كم بالإضافة إلى استكمال اثنين من الكباري بمنطقة الحمام. وأضاف أن قطاع تحسين البيئة يتضمن مشروعات شراء المهمات، ومعدات النظافة، وإقامة أرصفة وبلدورات، واستكمال مشروعات مفتوحة لمياه الشرب والصرف الصحي، كما تشمل الخطة الاستثمارية أيضاً اعتمادات تم تخصيصها لتدعيم الوحدات المحلية بالمدينة، وعدد من القرى بثمان مراكز بمطروح، وأيضاً لشراء مهمات، ومعدات، وإنشاء وحدات للمرور والحماية المدنية.

وتناول محافظ مطروح على نحو تفصيلي المشروعات التي تم تنفيذها بالمحافظة ضمن الخطة الاستثمارية للعام المالي 2019/2020، ففي قطاع الإسكان، تم تنفيذ مشروعات في هذا القطاع بإجمالي 645.6 مليون جنيه خلال هذا العام المالي، احتلت مشروعات الطرق النصيب الأكبر منها بنحو 403.1 مليون جنيه، وأبرزها استكمال رصف طريق الأبيض مطروح، ورصف طريق الرميلة بمطروح، وإنشاء كوبري مشاه بمنطقة السلام بمطروح، يلي ذلك مشروعات قطاع الصحة بتكلفة 83.2 مليون جنيه، وأبرزها المرحلة الثانية من رفع كفاءة مستشفى مطروح العام، واستكمال أعمال مستشفى الأطفال والنساء والولادة بمطروح، وإنشاء الوحدة الصحية بفوكة.

كما تضمنت خطة العام 2019/2020، تطوير الوحدات المحلية، بتكلفة 15.4 مليون جنيه، ومنها انشاء نقطة إطفاء الجفيرة بالضبعة، ورفع الوحدات المحلية بالزغيرات بالنجيلة، وزاوية العوامة، وسيدي شبيب، وبهي الدين، ورفع كفاءة المصالح الحكومية، بتكلفة 38.6 مليون جنيه، ومن ذلك رفع كفاءة محكمة مطروح القديمة ورفع كفاءة مديرية الطب البيطري بمطروح، ومشروعات تطوير الشواطئ، بتكلفة 101 مليون جنيه، تتضمن تطوير شواطئ روميل بمطروح، وشاطئي عجيبة والغرام، فضلاً عن إنشاء حمام سباحة نصف أوليمبي بحديقة كليوباترا بمطروح بتكلفة 4.3 مليون جنيه.

وأوضح المحافظ أنه فيما يتعلق بمشروعات مبادرة “حياة كريمة” فقد تم تنفيذ مشروعات بتكلفة 11.6 مليون جنيه، وتشمل إنشاء 19 خزان لتجميع مياه الأمطار، بسيدي شبيب وزاوية العوامة وأبو مزهود، وكذلك رفع كفاءة عدد من مراكز الشباب في قرى حسنبك وبهي الدين وسيدي شبيب وزاوية العوامة.

وأضاف محافظ مطروح أن إجمالي الطرق الداخلية المرصوفة ضمن خطة 2019/2020، يقدر بنحو 290.15 كم، بتكلفة 449.32 مليون جنيه، بتمويل ذاتي من موارد المحافظة، كما قام جهاز التعمير بتنفيذ 40 كم من الطرق، بتكلفة 55.384 مليون جنيه، وبلغ اجمالي الطرق التي نفذتها الهيئة العامة للطرق والكباري، 81 كم، بتكلفة 349 مليون جنيه، وأبرزها مشروع رفع كفاءة الطريق الساحلي من سيدي عبد الرحمن حتى الضبعة، بطول 38 كم، وطريق مطروح السلوم بطول 35 كم.

وفي قطاع الصحة، أكد محافظ مطروح أنه تم تنفيذ إنشاءات طبية خلال العام المالي 2019/2020، بتمويل ذاتي، بتكلفة 136.7 مليون جنيه، تضمنت رفع كفاءة مستشفى مطروح العام بتكلفة 70.2 مليون جنيه، شملت تطوير العيادات الخارجية، والعنايات المركزة، وغرف العمليات، ودعم المستشفى بعدد 15 ماكينة غسيل كلوي، وشراء الفرش والأجهزة الطبية، فضلاً عن إضافة 10 حضانات جديدة بالتعاون مع صندوق تحيا مصر وإحدى شركات البترول و 2 جهاز تنفس صناعي، هذا بالإضافة إلى تنفيذ أعمال تطوير ورفع كفاءة لمستشفيات الأطفال بمطروح، والحمام، والضبعة، والنساء، والحميات، ورأس الحكمة، وسيوة.

كما تضمنت مشروعات قطاع الصحة، دعم المستشفى العام ومستشفى الأطفال والنساء بتجهيزات طبية وجهاز سونار وجهاز تنفس صناعي، ودعم مستشفى الصدر والحميات بمطروح بجهازي تنفس صناعي، ودعم صندوق تحسين الخدمة بمديرية الصحة، مؤكداً أنه تم الإنتهاء من تطوير الوحدة الصحية برأس الحكمة، و جار الانتهاء من الوحدة الصحية بكل من سيدي حنيس، والظافر، كما يجري استكمال الوحدة الصحية بقرية سيدنا هود ضمن مبادرة “حياة كريمة”.

وفيما يتعلق بقطاع التعليم، أكد اللواء خالد شعيب، محافظ مطروح، أنه تم الإنتهاء من تنفيذ مشروعات في هذا القطاع بتكلفة 22 مليون جنيه، منها مدرسة تل الزيتون للتعليم الأساسي، ومدرسة ابن سينا المتميزة، كما يتم استكمال العمل في 15 مشروع مدارس بتكلفة 110 ملايين جنيه، كما تتضمن خطة محافظة مطروح المستقبلية للمدارس، إنشاء 48 مدرسة جديدة، وتوسعة 45 مدرسة قائمة لاستيعاب الطلاب وتقليل الكثافات، وإحلال وتجديد 10 مدارس.

كما عرض محافظ مطروح موقف تنفيذ المشروعات في قطاع مياه الشرب والصرف الصحي، لافتاً إلى أن حجم الاستثمارات المنصرفة ما بين ديسمبر 2019 و أغسطس 2020، بلغ نحو 1.1 مليار جنيه، وتبلغ جملة الاستثمارات المستهدفة ما بين يونيو 2020 و ديسمبر 2020، نحو 500 مليون جنيه، وإجمالي تكلفة المشروعات المنفذة حتى الآن، يبلغ 318.5 مليون جنيه.

وأوضح أنه تم تنفيذ مشروعات لمياه الشرب بتكلفة إجمالية 1.9 مليار جنيه بالإضافة إلى 6 ملايين يورو، وتشمل محطة تحلية مياه البحر بالرميلة 3 بطاقة 12 ألف م3/يوم، بنسبة تنفيذ 100%، ومحطة تحلية مياه البحر بمدينة الضبعة، بطاقة 40/80 ألف م3/يوم، بنسبة تنفيذ 100%، بالإضافة إلى الخطوط الناقلة لمياه محطة تحلية الضبعة، بنسبة تنفيذ 100%، بالإضافة إلى محطة تحلية مياه البحر بسيدي براني، بطاقة 2000 م3/يوم، بنسبة تنفيذ 70%، وتاريخ النهو المتوقع لها مارس 2021.

وفيما يتعلق بمشروعات الصرف الصحي، فقد تم تنفيذ مشروعات بتكلفة 2.4 مليار جنيه، منها مشروع الصرف الصحي المتكامل لمدينة الضبعة، طاقة 14 ألف م3/يوم، بنسبة تنفيذ 100%، ومشروع الصرف الصحي المتكامل لمدينة الحمام، بطاقة 4 آلاف م3/يوم، بنسبة تنفيذ 100%، فضلاً عن مشروع الصرف الصحي للإسكان الإجتماعي لمدينة الحمام، بنسبة تنفيذ 100%، ومشروع الصرف المتكامل لمدينة سيوة بطاقة 18 ألف م3/يوم، بنسبة تنفيذ 60%، وكذلك المرحلة الثالثة من مشروع الصرف الصحي بمدينة مرسى مطروح، بنسبة تنفيذ 70%.

وفي قطاع الكهرباء أكد محافظة مطروح أنه تم تنفيذ مشروعات بتكلفة 3 مليارات جنيه، تتضمن تركيب أعمدة بأماكن متفرقة في المحافظة ضمن خطة إحلال وتجديد ألف عمود، فضلاً عن توصيل النيار الكهربائي لمحطة تحلية مياه الضبعة، وزيادة قدرة محطة محولات فوكة وزيادة السعة من 50 إلى 100 ميجا فولت أمبير، وكذلك إنشاء خط برج العرب ـ مطروح جهد 500 كيلو فولت، بطول 252 كيلو متر.

كما عرض اللواء خالد شعيب، محافظ مطروح، خلال اجتماعه مع رئيس مجلس الوزراء، موقف إزالة التعديات على أملاك الدولة خلال الفترة منذ مارس الماضي حتى 31/8/2020.

وأكد المحافظ أنه تم رصد 280 حالة تعد ومخالفة بناء، خلال الفترة المحددة، بمساحة 942098 م2، حيث تم تنفيذ الإزالات في حق 100% من حالات التعدي، وفيما يتعلق بالتعدي على الأراضي الزراعية فقد تم رصد 13 حالة تعد بمساحة 3087 فداناً تحت ولاية المحافظة، وتم تنفيذ إزالة حالات التعدي بنسبة 100%، كما تم رصد 40 حالة تعد بمساحة 2844 فداناً بنطاق مركز ومدينة العلمين تحت ولاية شركة الريف المصري، وتم تنفيذ إزالة حالات التعدي بنسبة 100%.

وحول موقف تقنين الأوضاع، أشار المحافظ إلى أن عدد طلبات التقنين المقدمة بلغ 15883 طلباً، وبلغ عدد العقود المحررة 239 عقداً، وجار تحرير 15 عقداً أخرى، وبلغ إجمالي المتحصلات 168.7 مليون جنيه.

وأشار المحافظ إلى أن إجمالي عدد طلبات التصالح في مخالفات البناء حتى نهاية أغسطس الماضي بلغ 2161 طلب، فيما بلغت جملة المتحصلات منذ بدء التصالح 25.9 مليون جنيه.

وتطرق المحافظ إلى المشروعات التي تم تنفيذها في إطار الخطة الاستثمارية 2019/2020، في قطاع الشباب والرياضة، حيث تم الانتهاء من إنشاء 3 ملاعب خماسية، وتطوير ورفع كفاءة 3 مراكز شباب، بالإضافة إلى إنشاء 5 ملاعب خماسية آخرى بتكلفة 12.46 مليون جنيه، كما تم الانتهاء من عدد من المشروعات بقيمة 3.9 مليون جنيه تم تخصيصها لتطوير ورفع كفاءة المبنى الإداري لمركز شباب اليرموك بالحمام، و إقامة ثلاثة ملاعب خماسية مزودة بنجيلة صناعي بمراكز شباب العروبة والعبور والرويسات، كما اشتملت مشروعات الشباب والرياضة بالمحافظة أيضا على اعتماد 3.55 مليون جنيه خصصت لإحلال وتجديد المرحلة الأولى من نادي الواحة، ورفع كفاءة وتطوير مركزي شباب الزويدة والعلمين.

ولفت اللواء خالد شعيب إلى أنه في مجال تطوير العشوائيات فإن الخطة الاستثمارية للعام المالي الماضي تضمنت تنفيذ عدد من المشروعات بقيمة 72.9 مليون جنيه، تم تخصيصها لإنشاء عمارة الطابية بمطروح، وإقامة سوق حضاري بالضبعة، وسوق حضاري وسويقة بمنطقة براني، فضلا عن إنشاء سوق حضاري بسيوة، كما تم الانتهاء من عدد من هذه المشروعات فيما توشك المحافظة على الانتهاء من المشروعات المتبقية.

وأضاف: تم كذلك الانتهاء من تطوير منطقة السواني القبلية بعمل بلدورات وبلاط إنترلوك ورصف الشوارع الرئيسية وعمل بلاط إنترلوك للشوارع الفرعية وتغيير الكهرباء من هوائي لأرضي بأطوال 5 كم تقريبا بتكلفة إجمالية 30 مليون جنيه.

وعرض اللواء خالد شعيب، موقف تنفيذ مبادرة رئيس الجمهورية “حياة كريمة” بمحافظة مطروح حتى 30 يونيو 2020، لافتاً إلى أن المرحلة الأولى خلال العام المالي 2019/2020، شملت قرى سيدنا هود بمركز الحمام، وسيدي شبيب وزاوية العوامة بمركز الضبعة، وبهي الدين بمركز سيوة، وأبو مزهود بمركز براني، وتضمنت المشروعات المنفذة بتكلفة 86.8 مليون جنيه، اقامة وتطوير مراكز شباب، وبنية تحتية، وطرق، ومياه شرب، ووحدات صحية، ومعالجة مياه الصرف الزراعي، والمدارس، ومبادرة سكن كريم.

وأشار إلى أنه تم تنفيذ المرحلة الثانية من برنامج تنمية القرية المصرية، للقرى الأكثر احتياجاً، بقرى بقبق، وجارة أم الغصير، والزويدة، والقطراني، والزغيرات، بتكلفة مالية 34.476 مليون جنيه بنسبة تنفيذ 100%.

من جانبه، استمع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الى عدد من المطالب التي عرضها اللواء خالد شعيب، محافظ مطروح، فيما يتعلق بمشروعات المحافظة واحتياجاتها، وأصدر توجيهاته بشأن عدد من هذه المطالب والاحتياجات، حيث وجه مدبولي بضغط مدة تنفيذ طريق مطروح / سيوة، نظراً لأهميته القصوى لأبناء المحافظة وزوارها، ليتم الانتهاء منه في أسرع وقت ممكن.

ووافق رئيس الوزراء على مطلب يتعلق بإدراج مدن الحمام والعلمين والضبعة، ضمن منظومة توصيل شبكة الغاز الطبيعي نظراً لكثافة السكان بها، وللحد من نقص اسطوانات البوتاجاز خاصة في فصل الشتاء، وفي هذا السياق كلف رئيس الوزراء وزير البترول بالإسراع في تنفيذ هذ المطلب.

كما أكد رئيس الوزراء انه سيتم متابعة طلب المحافظة الخاص بتخصيص قسم لعلاج الأورام بالمحافظة، بما يساهم في توفير الخدمة الطبية لأبناء المحافظة من العلاج الكيماوي والإشعاعي لمرضى الأورام، وتجنيبهم عناء الانتقال الى محافظة أخرى لتلقي العلاج.